أنباء الوطن

دعاء ليلة القدر … اللهم بلغنا ليلة القدر

0 11

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

دعاء ليلة القدر ... اللهم بلغنا ليلة القدر



دعاء ليلة القدر  
أدعية ليلة القدر المستجابة ، فى ختام شهر الطاعة والعبادة والرحمة، وتحديدا فى العشر الأواخر منه تكون ليلة القدر، تلك الليلة المباركة التى هى من أفضل ليالي السنة على الإطلاق، فهي الليلة التي تجتمع فيها الآيات و الابتهالات والدعاء والتهجد .

ليلة القدر 
ليلة القدر ليلةٌ عظيمة، فيها نزل القرآن الكريم، وفيها الأجر يُضاعف، وفيها الخير الكثير، ويشرع للعباد فيها القيام بالكثير من الأعمال الصالحة، منها: القيام، وقراءة القرآن، والاعتكاف، وفعل الخيرات، والدعاء الصالح. وفي هذا المقال بيان لفضل هذه الليلة ومجموعة من الأدعية المأثورة الجامعة للخير.



دعاء ليلة القدر  
ليس هناك أدعية ثابتة فللمسلم أن يدعو بما يشاء فى هذه الليلة المباركة التى تنزل فيها الملائكة، غير أن هناك دعاء مأثور عن الرسول صلى الله عليه وسلم وهو ما ورد عن السيدة عائشة رضى الله عنها قالت: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، أَرَأَيْتَ إِنْ وَافَقْتُ لَيْلَةَ الْقَدْرِ، بِمَ أَدْعُو؟ قَالَ: “قُولِى: “اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّى”.

ولليلة القدر فضل عظيم وكبير ففيها نزل القرآن الكريم وفيها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :”مَن  يَقُمْ  ليلةَ القَدْرِ إيمانًا واحتسابًا، غُفِرَ له ما تَقدَّمَ من ذَنبِه”، وفيها قال عز وجل :”إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ  لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ  سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ”



دعاء ليلة القدر 

  • اللّهم إنا نسألك أن ترفع ذكرنا، وتضع وزرنا، وتُطهّر قلوبنا، وتُحصّن فروجنا، وتغفر لنا ذنوبنا، ونسألك الدّرجات العُلا من الجنة، 
  • اللّهم إنّا نسألك من خير ما سألك منه عبدك ورسولك سيّدنا محمد صلّى الله عليه وسلّم، ونستعينك من شر ما استعاذك منه عبدك ورسولك سيّدنا محمد صلّى الله عليه وسلّم، اللّهم اختم لنا بخير، واجعل عواقب أمورنا إلى خير يا أرحم الراحمين يا كريم.
  • اللَّهمَّ عالِمَ الغَيبِ والشَّهادةِ، فاطرَ السَّمواتِ والأرضِ، رَبَّ كلِّ شيءٍ ومَليكَهُ، أشهدُ أن لا إلَهَ إلَّا أنتَ، أعوذُ بِكَ مِن شرِّ نفسي وشرِّ الشَّيطانِ وشِركِهِ.
  • اللَّهمَّ إنِّي عَبدُك، وابنُ عبدِك، وابنُ أمتِك، ناصِيَتي بيدِكَ، ماضٍ فيَّ حكمُكَ، عدْلٌ فيَّ قضاؤكَ، أسألُكَ بكلِّ اسمٍ هوَ لكَ سمَّيتَ بهِ نفسَك، أو أنزلْتَه في كتابِكَ، أو علَّمتَه أحدًا من خلقِك، أو استأثرتَ بهِ في علمِ الغيبِ عندَك، أن تجعلَ القُرآنَ ربيعَ قلبي، ونورَ صَدري، وجَلاءَ حَزَني، وذَهابَ هَمِّي.
  • اللهم أجبر قلبي جبراً يتعجب منه أهل السموات والأرض .. جبراً يليق بكرمك و عظمتك و قدرتك يا ربّ.
  • اللهم اجعلني في هذه الليلة ممن نظرت إليه فرحمته وسمعت دعاءه فأجبته.
  • اللهم بلغنا ليلة القدر و اجعلنا ممن تغيرت أقدارهم إلى الافضل و اجعلنا يا الله من الذين شملتهم مغفرتك ورحمتك وعتقك من النار .
  • اقترب موعد الفراق يارمضان ، انت ستعود ولكن ؛ هل نحن سنعود معك ! اللهم احسن خاتمتنا واعتق رقابنا من النار ، وبلغنا ليلة القدر .
  • اللهم اجعل اسمي في هذه الليلة في السعداء وروحي مع الشهداء واحساني في عليين وإساءتي مغفورة.



دعاء ليلة القدر
وكان أكثر دعاء النبى فى رمضان وغيره “ربّنا آتنا فى الدنيا حسنةً وفى الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار”، بالإضافة إلى ما ورد عنه صلى الله عليه وسلم، وقاله للسيدة عائشة: “اللَّهُمَّ إِنَّكَ عَفُوٌّ تُحِبُّ الْعَفْوَ فَاعْفُ عَنِّى”.


فضل ليلة القدر 
إن لليلة القدر فضلاً عظيما عند الله تعالى، وفيما يأتي ذكر أهم الفضائل:

  •  أنزل الله تعالى فيها القرآن الكريم، قال تعالى: (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ).
  • خصّها الله تعالى بالبركة، قال تعالى: (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ ۚ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ).
  • تُكتب فيها الأعمار والأرزاق للعام القادم، قال تعالى: (فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ).
  • ميّز الله العبادة فيها دون باقي الليالي، قال تعالى: (لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ).
  •  تتنزّل الملائكة في هذه الليلة لتحفّ المسلمين، وتملأ الأرض بالخير والرحمة والمغفرة، قال تعالى: (تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ).
  • هذه الليلة خالية من الشّر، وتكثر فيها الطاعة والخير، فهي سلام من الأذى كلّه، قال تعالى: (سَلَامٌ هِيَ حَتَّىٰ مَطْلَعِ الْفَجْرِ).
  •  فيها غفران للذنب لمن قامها محتسباً الأجر عند الله عز وجل، لِما ورد عن الرّسول عليه السّلام في الحديث الشريف: (مَن قام ليلةَ القدرِ إيمانًا واحتسابًا، غُفِرَ له ما تقدَّمَ من ذنبِه، ومَن صام رمضانَ إيمانًا واحتسابًا غُفِرَ له ما تقدَّمَ من ذنبِه)


احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تعليقات
Loading...
القائمة البريدية
القائمة البريدية
ٌإشترك معنا في النشرة الإخبارية من أجل مواكبة أحدث التطورات.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت

موقعنا يستخدم ملفات كوكيز خاصة أو من طرف ثالث، تصفح الموقع يعني الموافقة على ذلك، قبول سياسة الخصوصية